اعتبر عضو المكتب التنفيذي لكنفدرالية المؤسسات المواطنة التونسية "كوناكت" وعضو غرفة التجارة والصناعة التونسية الإيطالية، أصلان بن رجب، أن صعود زعيمة حزب "فراتيلي ديتاليا"، جورجيا ميلوني، للسلطة لن يؤثر على العلاقات التونسية الإيطالية.

وأضاف بن رجب، خلال حضوره اليوم السبت 01 أكتوبر 2022، في برنامج "LE GRAND DEBAT"، أن إيطاليا أصبحت خلال العام الجاري الشريك رقم 1 لتونس وهي تعد الحريف رقم 1 لتونس خلال الأربع سنوات الأخيرة.

ولفت ضيف شمس أف أم، إلى أن هناك شركات إيطالية كبرى تشغل آلاف التونسيين والعلاقة بين البلدين تاريخية ولن يؤثر فيها صعود اليمين المتطرف إلى الحكم.

كما أكد عضو غرفة التجارة والصناعة التونسية الإيطالية، أن السفير الإيطالي الجديد بتونس كان مستشارا لدى الرئيس الإيطالي.

هذا وشدد أصلان بن رجب على أن تونس تعد أولوية في الخارطة الإيطالية.