أكد الناطق باسم محاكم المنسير والمهدية فريد بن جحا، أن طفلة الـ4 سنوات والتي كانت وصلت بمفردها في عملية هجرة غير نظامية يوم 16 أكتوبر الماضي إلى إيطاليا، ستصل يوم الغد إلى تونس وسيتم تسليمها إلى والديها.

وفي مداخلة هاتفية له في برنامج Le Récap مساء اليوم الأربعاء 23 نوفمبر 2022، أفاد فريد بن جحا أن القاضي الإيطالي استند في قراره بإرجاع الطفلة على عدة نقاط من أهمها عدو وجود أي خطر يتهدد عودة البنت، مبينا أن مصلحة الطفلة الفضلى تقتضي أن تكون مع أبويها خاصة وأنها تعرضت لهزات نفسية انطلاقا من عملية الحرقة وما عاشته في البحر إضافة إلى البعد العائلي وكذلك الإختلاف الثقافي.

وتابع أن القاضي الإيطالي رأى أن هناك حاجة مُلحة لعودة الطفلة لا سيما بعد حالة الإنزواء التي دخلت فيها.

وبخصوص والد الطفلة والتهديدات التي أكد تعرضه لها من طرف منظمي 'الحرقة'، قال فريد بن جحا إنه عليه الاتصال بالقضاء، مؤكدا أن الأجهزة القضائية على ذمته وأبوابها مفتوحة له.

كما نصح بن جحا والد الفتاة  بالحضور لدى قاضي الأسرة، مؤكدا في هذا السياق أنه تغيّب على الجلسات، مشددا على أن مصلحة الطفلة تقتضي حضوره ولا يجب الإقتصار على حضور محاميته.