علّق اليوم الإثنين 05 ديسمبر 2022 نائب رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات ماهر الجديدي، على ما راج من صور وفيديوهات لمترشحين للانتخابات التشريعية المقررة يوم 17 ديسمبر أثارت سخرية رواد مواقع التواصل الإجتماعي.

وفي حوار له في برنامج الماتينال، شدّد ماهر الجديدي على أن الصور التي تم تداولها على الفايسبوك تراوحت بين ماهو صحيح وبين ماهو خاطئ ولا علاقة له بالمترشحين.

وكشف الجديدي أن هناك أطراف من أحزاب مقاطعة للانتخابات ورافضة للمسار الإنتخابي وراء ترذيل الحملة الإنتخابية ووراء ترذيل العملية ككل.

وتابع أن أطرافا تريد إظهار المترشحين على ذلك الشكل، مشيرا إلى أنه إن ثبت تورط المترشحين في ترذيل العملية، فإن الهيئة لن تتردد في الإعلان عن عدم فوزهم في صورة نجاحهم في الاستحقاق الإنتخابي.

وبخصوص تقدم الحملة الإنتخابية، قال إنها تتم في ظروف عادية وطيبة ولجان رصد الهيئة تقوم بدورها.

وكشف  أنه تم رصد 97 مخالفة على مستوى الأنشطة الميدانية تتعلق بالإشهار السياسي والتحريض على مؤسسات الدولة والدعوة للكراهية واستعمال علم الجمهورية في معلقات، إضافة إلى 192 مخالفة في الفضاء الإفتراضي و54 مخالفة في الإذاعات والقنوات التلفزية.