تدخلّت الأمم المتحدة لتعيد القرد "طشطوش" الذي فر من لبنان بإتجاه أراضي الكيان المحتل إلى صاحبته وهي راهبة فرنسية تقيم في جنوب لبنان.
ويشار أن لبنان والكيان المحتل لا يزالان رسمياً في حالة حرب. 
وقد هرب "طشطوش"، وهو من فصيلة السعادين، قبل أيام قليلة من صاحبته وهي الأخت بياتريس موجيه التي أسست مزرعة في القوزح في جنوب لبنان عند الحدود مع المحتل الصهيوني.
ووجهت الراهبة نداء عبر صفحتها على "فيسبوك" باللغة إنجليزية كاتبةً: "طشطوش عد إلى سفينة السلام أرجوك. أطفال لبنان الذين هم في عطلة ينتظرونك مع الموز اللذيذ".
وتمكن القرد من الالتفاف على الإجراءات الأمنية المشددة المتخذة على طول الحدود وشوهد في أماكن مختلفة في الأراضي المحتلة إلى أن ألقي القبض عليه.
 
 
 
المصدر: العربية