تعهدت المترشحة للانتخابات التشريعية 17 ديسمبر 2022، عن دائرة الزهراء بومهل، بثنية القاسمي بأن يظل المواطن الشريك الفاعل وصاحب القرار والتواصل معه سيكون مستمرا لمتابعة وضعياتهم ومشاغلهم.

وشددت بثينة القاسمي على أنها ستعمل من أجل بيئة سليمة وتنمية اقتصادية وعدالة اجتماعية وأنها مقتنعة بمجتمع الحرية والعدالة والمساواة.

وأكدت أنها ستعمل بكل شفافية ونزاهة ونظافة يد لافتة إلى أنها لن تقدم وعودا زائفة خاصة وأن مهمة البرلمان تشريعية بالأساس.