تعهدت اليوم الخميس 12 سبتمبر 2019 المترشحة للانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها عبير موسي، بالمطالبة بإلحاق المركز الوطني للاستخبارات بمؤسسة رئاسة الجمهورية.
وخلال استضافتها في برنامج الماتينال في إطار الحملة الإنتخابية، قالت عبير موسي إنها ستفتح ملفات الأمن القومي وستضع خطة استراتيجية في هذا المجال وخطة استباقية لتنشيط المخابرات.
وأكدت المترشحة أن برنامجها هو برنامج إنقاذ وطني مبني على التشخيص والوضوح وسيُغير حياة التونسيين على عدة مستويات.
وبينت أنها ستطرح سياسة خارجية تعمل على تحسين صورة تونس في الخارج وستسهر على عدم المساس بالأمن الغذائي والصحي والإقتصادي للتونسيين.