أفاد مدير الاتصال بمؤسسة التلفزة التونسية إلياس الجراية، أن المناظرة التلفزية بين المترشحين للدور الثاني للانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها قيس سعيد ونبيل القروي ستكون بصفة مبدئية يوم الغد الجمعة على الساعة التاسعة ليلا.
وفي اتصال هاتفي له في فقرة ألو مدير في الماتينال، قال إلياس الجراية إن المناظرة ستكون أكثر تفاعلية من مناظرة الدور الأول، مؤكدا استعداد وجاهزية التلفزة التونسية لتنظيم هذه المناظرة.
وأوضح أن قيس سعيد عبر عن استعداده للمشاركة في المناظرة، فيما مازالت التلفزة التونسية تنتظر رد المترشح الثاني نبيل القروي، مشيرا في هذا السياق أن أعضاء حملة هذا الأخير أبدوا رغبة في حضور مرشحهم في المناظرة.
وفيما يتعلق ببرنامج كرسي الرئاسة والذي كان حضر فيه قيس سعيد، ذكر إلياس الجراية أن التلفزة التونسية اقترحت على نبيل القروي ومن منطلق مبدأ تكافؤ الفرض أن يتم اليوم تأثيث هذا البرنامج بحضوره.