استضاف معرض الرياض الدولي للكتاب مساء اليوم السبت الممثلة التونسية، النجمة السينمائية هند صبري التي أبت إلا أن تستهل مشاركتها في المعرض بزيارة الجناح التونسي، حيث التقت أعضاء الوفد الرسمي من إطارات وزارة الشؤون الثقافية وكتاب وناشرين، علاوة على الزوار من المملكة العربية السعودية وغيرها من البلدان. 

وقد مثلت الزيارة مفاجأة سارة لكل الحاضرين سيما وأنها جاءت قبيل انطلاق الندوة المبرمجة التي تشارك فيها هند صبري إلى جانب الممثلين كريم عبد العزيز ونيلي كريم والكاتب أحمد عمارة والمخرج مروان حامد، وتتمحور حول تحويل الرواية الى عمل سينمائي انطلاقا من تجربة فيلم الفيل الأزرق المأخوذ عن رواية تحمل الاسم نفسه للكاتب مراد عمارة.
وفضلا عن الزوار الباحثين عن الكتب، ازدحم جناح وزارة الشؤون الثقافية بالمعجبين والمعجبات بالممثلة التونسية والعربية التي تحظى بتقدير كبير في الأوساط العربية، وحرصوا على التقاط صور لهم مع نجمتهم المفضلة.
وأعربت هند صبري بالمناسبة عن اعتزازها بالانتماء إلى تونس وافتخارها بنسائها وانتمائها لهن، وعن فخرها باختيار تونس ضيف شرف المعرض.
وتوجهت بالشكر للسلطات السعودية وللقائمين على المعرض على هذا الاختيار.
كما دعت في تصريح خاطف للإعلاميين، إلى زيارة الجناح التونسي واكتشاف ما يتضمنه من نفائس الكتب ومن إصدارات تؤكد الحركية التي يشهدها قطاع الكتاب والنشر في تونس.
وأكدت أن معارض الكتب العربية مناسبة للدفع نحو بلوغ عالم عربي يكتب ويقرأ ويطبع وينشر، مشيرة إلى أن المملكة العربية السعودية أصبحت قبلة للسينمائيين والمبدعين من مختلف مجالات الأدب والفن.

 المصدر:وات