أكدت مصادر مطلعة لمراسل شمس أف أم في نابل، تسجيل حادثة غريبة مساء يوم أمس بالمدرسة الإبتدائية شارع بورقيبة الحمامات تمثلت في محاولة امرأة خطف تلميذة من داخل المدرسة المذكورة.
وقالت نفس المصادر إن المرأة استدرجت التلميذة نحو الباب، إلا أنه وأمام إصرار التلميذة على عدم الخروج معها، قامت السيدة باستدراج تلميذة ثانية إلى المركب الصحي للمدرسة أين استولت على أقراطها الذهبيتين ثم لاذت بالفرار.
وتشكو مدرسة شارع بورقيبة التي تقع وسط مدينة الحمامات من غياب عون حراسة وغياب دورية أمنية قارة أمامها.
وباتصال مراسل شمس أف أم بمديرة المدرسة أكدت حدوث العملية وبيّنت أنها قامت بمراسلة الإدارة الجهوية للتربية بنابل كما تم الاتصال بالوحدات الأمنية التي فتحت بحثا في الموضوع.