اعتبر اليوم الجمعة 14 فيفري 2020 رئيس مجلس شورى حركة النهضة عبد الكريم الهاروني، أن وزارة التربية هي أكثر وزارة في حاجة إلى التحييد.
وقال عبد الكريم الهاروني في ندورة صحفية وتعليقا على خيار المكلف بتشكيل الحكومة إلياس الفخفاخ بتحييد وزارتي المالية وتكنولوجيات الاتصال، إنه لا يوجد داعي لتحييد هاتين الوزارتين.
يُذكر أن الفخفاخ اقترح القيادي في حزب التيار الديمقراطي محمد الحامدي لتولي منصب وزير التربية في حكومته المنتظرة.
وكان الحامدي قد علّق في تدخل هاتفي له في برنامج هنا شمس على دعوة النهضة إلى تحييد وزارة التربية.