قال اليوم الجمعة 14 فيفري 2020 , لطفي المرايحي، رئيس حزب الاتحاد الشعبي الجمهوري، بأن تصريحات رئيس شورى حركة النهضة عبد الكريم الهاروني بخصوص المشاورات الحكومية كلها ابتزاز .
وأضاف لطفي المرايحي قائلا في حوار لبرنامج "هنا شمس" "حركة النهضة تبتز يوميا رئيس الحكومة المكلف الياس الفخفاخ وذلك عبر ارغامه على قبول إملاءاتها و تشريك حزب قلب تونس في المشاورات الحكومية .

وحول انصياع الياس الفخفاخ لهذا الإبتزاز ،قال لطفي المرايحي .." الفخفاخ لا يملك حلا آخر .

وتابع قائلا " رئيس الحكومة المكلف أمام خيارين أما أن يقدم استقالته ,أو ينصاع لإملاءات حركة النضهة" 

وشدد المرايحي على أنه في نهاية المطاف سوف يتم المصادقة على الحكومة لأن حركة النهضة ليس من مصلحتها اعادة الانتخابات ،بإعتبارها حزب يتجه نحو الزوال ".
وقال المرايحي "اتضــح للتونسيين بأن حركة النهضة ليس لها ما تقدمه للبلاد على مستوى الاصلاحات الاقتصادية وغيرها وبالتالي فهي حزب سيزول .